عبير بامفلح

فبراير 15, 2023

الحصان الجامح.. رميثاء البوسعيدي

بعينين تلمعان قالت: " في عمان توجد خمس أنواع من أصل سبعة أنواع من السلاحف البحرية "، هذا الحماس والاهتمام بخصوص السلاحف بدأ من عمر 10 سنوات، حين رأت رميثاء البوسعيدي السلحفاة النادرة الخضراء على غلاف مجلة "ناشونال جيوغرافك" وانبهرت بمعلومة أنها موجودة في بلدها عمان.

ترجمت رميثاء هذا الحب بحصولها على شهادة البكالوريوس في العلوم البيئية من جامعة "أوترخت" في هولندا، والماجستير في علوم البحار والأسماك من جامعة "السلطان قابوس". وعملت كأخصائية استزراع سمكي واستشارية بيئية، بالإضافة إلى عملها كناشطة تتحدث في كل المحافل عن التوعية  بالمجال البيئي وتغير المناخ.

برغم عمل رميثاء في المجال الذي تحبه إلا أنها أيضا تحب مجالات أخرى، وبحسب تعبيرها " لا أريد أن أتخلى عن أي منها" فمنذ طفولتها كانت تحب ممارسة كرة القدم وانضمت إلى فريق كرة القدم النسائي، وحين مر الفريق ببعض المصاعب قررت أن تخرج هي ومجموعة من الشابات للحديث في الإذاعة عن شغفهم بهذه الرياضة، فقابلت اقتراحًا لم تكن تفكر فيه يومًا، وهو أن تصبح محللة رياضية، وبكل بساطة قالت رميئاء: "ليش لأ". وبالفعل في 2008 قررت أن تمثل نساء وطنها في هذا المجال الذي كان حكرًا على الرجال.

وطبيعة الحال واجهت العديد من المصاعب، فتحولت لتقديم برنامجها على الإذاعة الإنجليزية. وفي 2010 أثمرت جهودها، حيث ظهرت على قنوات تلفزيونية معروفة لتحليل مباريات كأس العالم، وكانت تلك المرحلة بوابة دخولها للمجال الإعلامي.

لن يكون غريبًا أن نعرف أن هذه الفتاة الجامحة ومتعددة الاهتمامات هي أيضا مغامرة ومستكشفة، فقد كانت رميثاء تحلم بأن تذهب إلى القطب الجنوبي، وبرغم استحالة الفكرة في البداية إلا أنها عزمت على تحقيقها تقول:" كنت أتدرب في فريزر صناعي، لمدة 8 ساعات في الأسبوع لعام ونصف".

و في عام  2014 رفعت رميثاء علم بلدها بوصفها أصغر عمانية تصل إلى القطب الجنوبي، ولم تكتفي بهذا الإنجاز بل رفعت علم بلدها أيضًا على أعلى قمة في أفريقيا "جبل كليمنجارو". كما أن هذه الفتاة المغامرة قد زارت حوالى 80 دولة حول العالم.

رميثاء أيضا حاصلة على ماجستير الإدارة والسياسات العامة من جامعة هارفارد، وخلال دراستها التحقت ببرنامج لتعليم مهارة التفاوض، تقول رميثاء:" تفتحت عيناي على عالم جديد" شعرت بأهمية هذه المهارة واحتياج النساء لها، لذا قامت بتأسيس منصة "ويمكس" بالشراكة مع الأمم المتحدة وجامعة هارفارد وجامعة ماساتشوستس للتكنولوجيا، وتسعى من خلال المؤسسة إلى تمكين مهارات المرأة القيادية.

من ناحية أخرى  تتواجد رميثاء في المحافل والمؤتمرات وكذلك المدارس لتشارك قصصها وتجاربها مع الشابات بهدف إلهامهن وتحفيزهن لتحقيق أحلامهن. وهي أيضا ممثلة للشباب بالجامعة العمومية بالأمم المتحدة وعضوة بالمنتدى الاقتصادي العالمي وتحمل زمالتي المجلس الأطلسي للقادة الشباب والكويت للقادة المتميزين الناشئين.

وقد كللت هذه المسيرة بحصولها على عدة جوائز منها" جائزة الأمم المتحدة للمرأة في الابتكار، جائزة المرأة المتميزة بمنتدى المرأة الاقتصادي، ولقب سفيرة سلام لدى المفوضية الأوروبية وقد تم تكريمها من جامعة هارفرد بجائزة Lucius Littauer" " تقديرا لجهودها

تتطلع رميثاء في المرحلة القادمة أن توفق بين اهتماماتها المختلفة، فتقول:" في كل أسبوع أو شهر أراجع أولوياتي لأوازن بين اهتماماتي بالإضافة إلى أني أسجل مهامي اليومية ولا أغفل عن تسجيل فترات الراحة ".

وتستمر رميثاء البوسعيدي- أخصائية الاستزراع السمكي، الناشطة البيئية، الإعلامية، الرياضية، رائدة الأعمال والمغامرة- بكل همة في وضع بصمة مميزة لها، متخذة لنفسها دستورًا  "ستجدونني في أي مكان يمكن من خلاله أن أخلق الفارق بما أملك من إمكانيات"

أخر المقالات

الحصان الجامح.. رميثاء البوسعيدي

بعينين تلمعان قالت: " في عمان توجد خمس أنواع من أصل سبعة أنواع من السلاحف البحرية "، هذا الحماس والاهتمام بخصوص السلاحف بدأ من عمر 10 سنوات، حين رأت رميثاء البوسعيدي السلحفاة النادرة الخضراء على غلاف مجلة "ناشونال جيوغرافك" وانبهرت بمعلومة أنها موجودة في بلدها عمان. ترجمت رميثاء هذا الحب بحصولها على شهادة البكالوريوس في […]
اقرأ أكثر

بدور القاسمي.. ابنة الإمارات وأيقونة الثقافة

عُرفت بشخصيتها القيادية وحبها للمعرفة، ولعلّ نشأتها في بيت علمٍ وفكر أكسبها جزءً من شخصيتها؛ فوالدها هو صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم إمارة الشارقة، وصاحب العديد من المؤلفات التاريخية والأعمال الأدبية والمسرحية المختلفة. زخر مشوار الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي بالعديد من النجاحات الشخصية والإنجازات المجتمعية التي لم تكن فقط على […]
اقرأ أكثر

كيف يمكن تحقيق الأمن الإلكتروني لأطفالك؟

يستخدم الأطفال الانترنت في أدء الكثير من المهام المفيدة بالنسبة لهم، سواء إعداد التقارير المدرسة أو البحث والتواصل مع معلميهم وأصدقائهم، أو بغرض ترفيهي وهو ممارسة الألعاب التفاعلية لكن ذلك لا ينفي أنه محفوف بالمخاطر، المتمثلة في وجود محتوى غير لائق، والتنمر الإلكتروني، والمحتالين الذين يستخدمون التطبيقات والمواقع التي يتفاعل فيها الأطفال ويتظاهرون بأنهم أطفال […]
اقرأ أكثر
جميع المقالات
منصة بلقيس هي منصة رقمية لتمكين الشابات في الخليج، كما نقدم خدمات للنشرات البريدية

كون/ي جزءً من مجتمع بلقيس!

Newsletter Footer Form
© جميع الحقوق محفوظة لمنصة بلقيس ٢٠٢٢
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram